18.9 C
Montréal
mardi, mai 21, 2024
Accueil نجاحات الجالية المغربية بكندا هذه هي الإنجازات التي حققها القنصل العام فؤاد القدميري للجالية المغربية بكندا...

هذه هي الإنجازات التي حققها القنصل العام فؤاد القدميري للجالية المغربية بكندا خلال مدة تواجده. ‎

هذه هي الإنجازات التي حققها القنصل العام فؤاد القدميري للجالية المغربية بكندا خلال مدة تواجده. ‎

كثيرة هي الإنجازات التي حققها فؤاد القدميري، القنصل العام بكندا بظبط بمونتريال، فهو جمع بين الكفاءة والخبرة، ولعل أبرز هذه الإنجازات انه قام بتقديم الكثير من المساعدات والتسهيلات للجالية المغربية المقيمة في كندا، فهو قام بالعديد من الإصلاحات امهما والتي دخلت حيز التنفيذ بهدف تجويد الخدمات المقدمة للمواطنين، وفي أقل وقت زمني ممكن، مما مكن مرتادي القنصلية من الحصول على خدمات متكاملة، دون الحاجة إلى مغادرة المكان استكمال جاهزية ملفاتهم، كالحصول على صور شمسية، أو نسخ وثائقهم، أو إحضار المقابل المادي الرسوم والخدمات نقدا.

سابقا كان المواطنون يدفعون مبلغ 25 دولار للحصول على الصور الشمسية الضرورية للحصول على جواز السفر،

إلا أنه تم التعاقد مع شركة متخصصة قامت بوضع آلة تصوير أوتوماتيكي داخل مقر القنصلية، بتسعيرة 7 دولارات بدل 25 للفرد الواحد، كما انه تم اعتماد الدفع بالبطائق البنكية كوسيلة ذات أولوية بدل الدفع نقدا كما كان معمولا به من قبل، الأمر الذي كان يخلق مشاكل للمواطنين.

ومن إنجازاته الأخرى أيضا، فقد قام بأحداث وحدة لاستخراج الملفات الخاصة بمختلف الخدمات التي تقدمها القنصلية، لان اغلب الزوار، لا يقومون بإعداد ملفات الطلب مسبقا، بحيث كانوا يضطرون إلى العودة إلى منازلهم لإخراجها من موقع القنصلية، وملئها، ثم العودة مجددا الى مقر القنصلية، لكل بفضل هذا الجهاز اصبح الامر سهلا بحيث يتم استخراج كل الملفات اللازمة بالمجان ،وهو ما وفر على عدد كبير من زوار القنصلية، عناء الذهاب والإياب بين منازلهم ومقر القنصلية.

وغيرها من الإجراءات الذي سعى القنصل القدميري، من خلالها إلى تبسيط عملية التواصل بين القنصلية والمواطنين، ومن أجل خلق مقاربة تشاركية بين المواطن والإدارة، وتلبية طلباتهم في زمن لا يتعدى 20 دقيقة من لحظة ولوجهم مقر القنصلية، إلى حين مغادرتهم لها. وتبقى هذه من بين أهم الإنجازات التي حققها منذ فترة تعيينه.

القدميري، ولد بمدينة الرباط متزوج وأب لطفلة، وخريج المدرسة الوطنية للإدارة بالرباط، بالإضافة الى انه حاصل على دبلوم في العلاقات الدولية المعمقة من مركز الدراسات الدبلوماسية والاستراتيجية بباريس، كما انه تولى منصب قنصل عام بمونتريال في فاتح شتنبر 2019.

فقبل ان يصبح فؤاد القدميري، قنصل عام بكندا مر بالعديد من المحطات في حياته، بحيث انه قد تم تعينه سنة 2015، قنصل عام بمدينة ليل الفرنسية، الى جانب تعيينه مستشارا للشؤون السياسة في سفارة المملكة المغربية في الولايات المتحدة الذي استمر فيه أربع سنوات. كما انه اشتغل بوزارة الخارجية والتعاون في مديرية شؤون الموظفين والتدريب سنة 1991.

ليلتحق بعدها في سنة 1995 بالقنصلية العامة بمدينة “فيلمومبل” بفرنسا، ظل في هذا المركز حتى سنة 2001، لينتقل للعمل في مركز إدارة الاتصالات، قبل أن يتم تعيينه في نفس السنة، بإدارة المواد البشرية التي مكث فيها حتى عام 2004. الى جانب تعيينه كمستشار داخل السفارة المغربية بالعاصمة لندن عام 2004، ومستشار سياسي بسفارة المملكة المغربية بواشنطن. الكفاءة والخبرة التي يتمتع بهما مكنتاه سنة 2008 من العمل كمستشار بديوان كاتب الدولة للشؤون الخارجية، كما تم تعينه في يناير 2009 كرئيس مصلحة بمديرية الامم المتحدة والمنظمات الدولية ما بين 2009 و2011.

وعرف القنصل السابق، بالمجهودات التي يبدلها في كل مركز يشتغل به، كما انه يتحلى بالحياد والموضوعية، الى جانب انه يحظى باحترام كبير داخل الاوساط السياسية

لكبريات دول العالم، كالولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة بريطانيا، ويرجع ذلك الى دبلوماسيته وخبرته بالمجال السياسي.

- Advertisment -

Most Popular

Recent Comments

error: Content is protected !!